دراسة التمريض في الخارج واحدة من الأحلام الوردية التي يحلم بها الطلاب الدوليين الراغبين في استكمال مشوارهم الدراسي في الخارج، وذلك لأن التمريض أحد أكثر المهن المطلوبة في العالم اليوم، وهذا ما ظهر واضحًا مع اندلاع جائحة كورونا، إذ كان هناك أهمية متزايدة للعاملين في مجال الرعاية الصحية في جميع أنحاء العالم ما جعل وظائف التمريض في المقدمة. 

فإذا كنت تخطط للحصول على شهادة في التمريض من بلد أجنبي، فقد وصلت إلى المكان الصحيح، فنحن في “أدرس” سنغطي خلال هذا المقال جميع التفاصيل المتعلقة بدراسة التمريض في الخارج، كما سنعرفك إلى أهم الفرص التعليمية والوظيفية التي تنتظرك في مجال التمريض؟ تابع القراءة لمعرفة المزيد.

اقرأ أيضًا: تأشيرة الدراسة في أمريكا ومتطلباتها والتسجيل عليها

دليل دراسة التمريض في الخارج- أفضل الدول والتكلفة

5 أسباب لدراسة التمريض في الخارج 

 التمريض مسار وظيفي مجزي ومرضٍ

ليس سرًا أن يكون العاملين في قطاع التمريض موضع ثقة وتقدير واحترام في معظم البلدان، نظرًا لدورهم المحوري الذي لا غنى عنه في التشغيل السليم لأنظمة الرعاية الصحية مختلف بلاد العالم، بالإضافة لأهميتهم في إدارة المنظومة الدوائية والعلاجية داخل أي بيئة طبية، وعلى الجانب الآخر يمثلون الجانب الإنساني في دعم المرضى والتعامل مع آلامهم الجسدي والعاطفي ويمكن أن يوفروا الراحة للعائلات والأحباء القلقين.

أما فيما يتعلق بالجانب المادي، فهما اختلفت الدولة التي تقصدها لدراسة التمريض في الخارج،  ستتفاجئ أن الراتب  يعوض بقدر كبير عن كل الضغوط التي يتعرض لها طقم التمريض والنوبات الليلية والعمل الزائد الذي يتعرضون له في كثير من الأحيان، كما أنهم فلن يضطروا للقلق بشأن فقدان وظائفهم ، حتى في المواقف الصعبة مثل الأعطال الاقتصادية. ففي الولايات المتحدة، على سبيل المثال ، تُظهر توقعات الوظائف زيادة بنسبة 12٪ في مهن التمريض ببيان عامي 2018 و 2028. ويبلغ متوسط الراتب حوالي 73300 دولارًا أمريكيًا سنويًا

التمريض مهنة متعددة التخصصات 

توافر دراسة التمريض في الخارج، عدة خيارات لدراسة التخصصات المختلفة، إذ أن هناك العديد من تخصصات التمريض التي يمكن للطلاب الاختيار من بينها:

  • تمريض الكبار
  • تمريض الأطفال
  • تمريض التخدير
  • التمريض الجراحي
  • التمريض الإصلاحي
  • تمريض رعاية المسنين

دراسة التمريض تمنحك فرصة لإنقاذ حياة الآخرين

يعد هذا السبب من الأمور التي يجب أن تضعها في اعتبارك، ولا تتغاضى عن أهميته. فلا شك أننا نريد جميعًا أن نكون بصحة جيدة وآمنين، لكن في بعض الأحيان تدق المأساة بابنا ومن الأفضل أن تكون مستعدًا عندما يحدث ذلك

بصفتك ممرضة أو ممرض ، ستكون دائمًا مرتاحًا لمعرفتك أنه يمكنك تقديم الإسعافات الأولية في حالة الطوارئ، حتى لو حدث ذلك خارج العمل. فقط فكر في الأمر:

  • كم عدد الأشخاص الذين يمكنهم إجراء الإنعاش القلبي الرئوي إذا لزم الأمر؟
  • كم من الناس يعرفون ماذا يفعلون إذا فقد أقرب الأشخاص إليهم الوعي؟
  • كم من الناس يعرفون ماذا يفعلون إذا أصيب شخص ما بنوبة ربو أو نوبة صرع؟

بالطبع، يمكن أن تستمر القائمة، لكن المقصود منها أن العاملين يمكنهن إنقاذ الأرواح حتى خارج المستشفيات ، ولا يمكن لأي شخص أو موظف عامل بقطاع مهني آخر قول ذلك.

لا  للروتين وأهلًا بالمغامرة في مهنة التمريض 

بالنسبة للعاملين في مجال التمريض ، لا يوجد يومان متماثلان فالعمل كممرض ليس شيئًا مملًا. فكل يوم يأتي مع مرضى جدد، وتحديات مختلفة، والحاجة المستمرة لتحديد الأولويات والتأكد من رعاية الجميع. وبالوقت ذاته يختلف نوع العمل الذي تقوم به أيضًا اعتمادًا على تخصص درجة التمريض. لكن ضع في اعتبارك أنه يمكنك أيضًا تغيير التخصصات والعمل في أقسام مختلفة.

برامج دراسة التمريض في الخارج ميسورة التكلفة

يمكن أن تكلف بعض برامج التمريض أكثر من 16000 يورو لكل عام دراسي. لكن لا تقلق  ليست السمكة الوحيدة في بحر دراسة التمريض في الخارج الواسع، إذ توفر العديد من الجامعات والكليات درجات تمريض ميسورة التكلفة، وضع في اعتبارك أن التكلفة المعقولة لا تعني بالضرورة جودة منخفضة؛ في كثير من الحالات، يتم تغطية جزء من الرسوم الدراسية للدارسين في الخارج  من قبل حكومة، وفي حالات أخرى ، يمكن أن تحصل على منح تغطي التكاليف. 

كم تبلغ تكلفة دراسة التمريض في الخارج؟ 

على سبيل المثال ، في من خلال بوابتنا “udrus” يمكنك أن تجد برامج لدراسة التمريض في الخارج:

  • أكثر من 140 بكالوريوس في التمريض بأقل من 5000 يورو في السنة
  • أكثر من 300 ماجستير في التمريض بأقل من 5000 يورو / سنة

في حين أن بعض البرامج الدراسية رخيصة جدًا (أقل من 1000 يورو / سنة) ، يجب عليك دائمًا التحقق مما إذا كانت هذه الرسوم الدراسية تنطبق على الطلاب من بلدك.

شروط دراسة التمريض في الخارج 

على الرغم من أن متطلبات التقديم للحصول على درجة البكالوريوس في التمريض تختلف من جامعة إلى أخرى ، إلا أن هناك بعض التوقعات العامة التي يمكن أن تكون لديك حول ما تحتاجه للدخول في إحدى هذه الدراسات.

المستندات المطلوبة

عند التقدم إلى دراسة، هناك مجموعة كبيرة من المستندات التي ستحتاج إليها. بعض الأمثلة هي:

  • نسخة رسمية من قائمة الدرجات
  • درجات GPA
  • إثبات على وجود مورد مالي يغطي دراسة الطالب ومعيشته في الدولة المستهدف الدراسة فيها وليكن حساب بنكي.
  • سيرة ذاتية مع خبرة ذات صلة في مجال التمريض
  • خطابات توصية من المعلمين أو أرباب العمل السابقين
  • خطاب تحفيزي أو مقال شخصي
  • إثبات أنك دفعت رسوم الطلب (إن وجد)

ستتمكن من العثور على القائمة الكاملة للوثائق المطلوبة على مختلف كليات دراسة في التمريض من خلال موقعنا.

متطلبات الدرجة

غالبًا ما تعتمد متطلبات الدرجة للحصول على درجة علمية على مدى شهرة الجامعة أو تصنيفها العالي. هذه بعض متطلبات الدرجة التي قد تواجهها عند التقدم للحصول على درجة تمريض في الخارج:

دراسة التمريض في الخارج باللغة الإنجليزية 

عند الدراسة في الخارج ، فإن معظم الطلاب الدوليين يرغبون في استكمال دراستهم باللغة الإنجليزية.كما أن بعض الجامعات تريد التأكد من أن كل طالب يمكنه مواكبة المتطلبات اللغوية في إجراءات التقديم الخاصة بهم.

بطبيعة الحال تختلف المتطلبات من جامعة إلى أخرى ، ولكن إليك بعض الأمثلة على المتطلبات التي يمكنك توقعها عند التقدم للحصول على درجة التمريض في الخارج:

  • IELTS:   و7 أعلى ، مع 6.5 على الأقل في قسم الكتابة و 7 على الأقل في أقسام القراءة والاستماع والتحدث
  • TOEFL iBT: د 75 إلى 90 أو أعلى ، مع الحد الأدنى من الدرجات الممكنة للأقسام المنفصلة أيضًا
  • PTE Academic: درجة من 44 إلى 61 وما فوق
  • Cambridge English C1 Advanced (CAE سابقًا) أو Cambridge English C2 Proficiency (CPE سابقًا): درجة حوالي 176 أو أعلى
  • دراسة التمريض في الخارج

هل يمكنك الحصول على ماجستير تمريض بدون بكالوريوس تمريض؟

بادئ ذي بدء ، إذا كنت قد عملت بالفعل كممرض من قبل أو حصلت على دبلوم تمريض ، فيمكنك القيام بما يسمى ماجستير العلوم في التمريض (MSN). يمكنك توفير الكثير من المال بالانتقال مباشرة من درجة الزمالة في التمريض أو دبلوم التمريض إلى MSN لأنك تخطيت درجة البكالوريوس.في أثناء الحصول على درجة MSN ، سوف تأخذ دورات مثل علم الأدوية والأخلاق وسياسة الرعاية الصحية.

لكن السؤال الذي قد يطرح في بالك الآن ماذا لو كنت قد حصلت بالفعل على درجة البكالوريوس، ولكن ليس في مجال التمريض؟ من الممكن أن تستمر في دراسة التمريض في الخارج ما دام مستوفيًا شروط الدراسة، ستشمل الجامعات التي ستسمح لك بدراسة MSN بدرجة بكالوريوس أخرى حوالي 18 شهرًا من المواد من بكالوريوس التمريض. سوف تتعلم أولاً كل ذلك ، ثم تأخذ امتحان شهادة ممرضة مسجلة في NCLEX ، وبعد ذلك تكون جاهزًا لبدء برنامج الماجستير الفعلي.

هذه بعض الجامعات التي يمكن فيها الحصول على درجة الماجستير في التمريض:

  • جامعة كابلان
  • جامعة ليبرتي
  • جامعة كابيلا

بالطبع ، سيكون من الأسهل عليك إجراء MSN إذا كنت قد درست بالفعل شيئًا متعلقًا بالبيولوجيا أو الرعاية الصحية من قبل. قد تطلب منك الجامعة إجراء هذه الدورات في المدرسة الثانوية.

ما هو أرخص بلد في العالم للدراسة فيه؟

بعض البلدان حول العالم تستضيف الطلاب الدوليين وتكون أرخص من غيرها ويمكن أن يجد الطالب فيها مسكنًا رخيصًا ويوفر في تكاليف المعيشة والمصاريف الشخصية الأخرى بقليل من الإدارة الناجحة للمصاريف.

إليكَ الدول التي تستضيف الطلاب الدوليين للدراسة بها من الأرخص إلى الأغلى من حيث أسلوب الحياة وتكاليف المعيشة، ويمكنك من خلالها الدراسة في الخارج مجانا:

وختامًا إذا كنت لا تزال مترددًا حول دراسة التمريض في الخارج، يمكنك الاطلاع علي هذا الرابط  الذي يضم أكثر الأسئلة شيوعًا حول الدراسة في الخارج  لتتمكن من اتخاذ القرار الصحيح واختيار أفضل وجهة دراسية مناسبة لطموحك الأكاديمي وإمكانياتك المادية وستجد لدينا الإجابة على جميع استفساراتك.