Study in الدراسة في ألمانيا

Browse all study programs in الدراسة في ألمانيا

YOU ARE NOT SURE AND NEED AN EXPERT’S ADVICE

Talk to an expert

أهم جامعات ألمانيا واختصاصاتها

الدراسة في ألمانيا حلم يراود الكثير من طالب العلم، فالجامعات الألمانية من أهم الجامعات حول العالم ، ومن أكثر الجامعات التي تهتم بتأهيل الطالب إلى سوق العمل وفيما يلي نستعرض لمحة عن أهم الجامعات الألمانية، وأبرز اختصاصاتها:

 

جامعة ميونخ التقنية 

جامعة ميونخ التقنية هي أفضل جامعة في ألمانيا حالياً، حيث تحتل المرتبة الأولى بين الجامعات الألمانية كما تحتل المرتبة 50 بين أفضل جامعات العالم.

تقع هذه الجامعة البحثية الحكومية في مدينة ميونيخ الألمانية، ولها فروع جامعية في Garching و Heilbronn و Singapore و Freising . 

 

تأسست عام 1968 وتعتبر أكبر جامعة تقنية بألمانيا، حيث تضم 15 كلية و173 تخصص ، وأكثر من 40 ألف طالب وطالبة، بينهم 30 ٪ طلاب دوليون، ويدرّس فيها أكثر من 500 أستاذ، ومن بين باحثيها وخريجيها 16 شخصاً ممن حصلوا على جائزة نوبل و 22 آخرين حصلوا على جائزة لايبنيز.

 

وتطلق جامعة ميونخ التقنية على نفسها اسم جامعة ريادة الأعمال، حيث أن من أوائل أهدافها  تعزيز بيئة داعمة لأصحاب المشاريع،  ولديها شبكة قوية من العلاقات مع أرباب العمل ومع المعاهد العلمية في مختلف أنحاء العالم، لذا يحظى الخريجون منها على الكثير من فرص العمل، في الوقت نفسه  تشرف الجامعة على العديد من المشاريع ما يؤمن لها دخلا جيداً.

 

تتفوق هذه الجامعة بتدريس عدة اختصاصات منها العلوم الزراعية، وعلوم الكمبيوتر، وتعتمد اللغتين الإنجليزية والألمانية في برامجها التدريسية.

يوجد فيها 15 قسما للتعليم، وهم:  قسم الفضاء والجيوديسيا، قسم الهندسة المدنية والجغرافية والبيئية، قسم العمارة،  قسم الكيمياء، قسم الهندسة الكهربائية وهندسة الحاسبات، قسم الهندسة الميكانيكية، قسم الرياضيات، قسم المعلوماتية،  كلية الطب، قسم الفيزياء، مدرسة التربية، مدرسة الحوكمة، كلية الإدارة، قسم علوم الرياضة والصحة، كلية علوم الحياة.

 

جامعة ميونيخ

تصنف جامعة ميونيخ في المرتبة الثانية على مستوى ألمانيا من حيث المستوى التعليمي، وتحتل المرتبة 63 على مستوى العالم ، هي سادس أقدم جامعة في ألمانيا حيث تأسست عام 1472، ويدرس فيها أكثر من 50 ألف طالب، 17 % منهم طلاب دوليين، لذا تعتبر ثاني أكبر جامعة في ألمانيا أيضا.

 

تقع جامعة ميونيخ (في مدينة ميون عاصمة إقليم بافاريا) وتشتهر بالسمعة الأكاديمية المتفوقة حيث ارتبط اسمها مع 42 شخصاً ممن حصلوا على جائزة نوبل، منهم الأديب توماس مان، ومن خريجيها أيضاً: الكاتب بيرتولت بريخت، والبابا بنديكت السادس عشر.

 

تم اختيار الجامعة عام 2012 كأفضل جامعة في ألمانيا، وهي أحد الجامعات البحثية المتميزة في أوروبا، وتقدم 200 تخصص، أهمها والاقتصاد والحقوق.

 

 يدرّس في جامعة ميونيخ أكثر من 700 مدرساً وفيها 18 كلية، وهي:

كلية اللاهوت، كلية إدارة الأعمال، كلية الاقتصاد، كلية الطب، كلية الطب البيطري، كلية الحقوق، كلية التاريخ والفنون، كلية الفلسفة وفلسفة العلوم، كلية لدراسة الثقافة، كلية الآداب، كلية العلوم الاجتماعية، كلية علم النفس والعلوم التربوية،  كلية الرياضيات وعلوم الحاسوب، كلية الكيمياء والصيدلة، كلية الأحياء، كلية الفيزياء،  كلية علوم الأرض وعلوم البيئة.

 

اللغة المعتمدة للتدريس في الجامعة في اللغة الألمانية، إلا أن لديها بعض المقررات باللغة الإنجليزية.

 

جامعة هايدلبرغ

جامعة هايدلبرغ هي أقدم جامعة في ألمانيا ومن أقدم الجامعات في العالم، حيث تأسست سنة 1386،  وتعتبر هذه الجامعة العريقة من أفضل جامعات ألمانيا حيث احتلت المرتبة 64 على مستوى العالم والمرتبة الثالثة على مستوى ألمانيا.

 

تقع في بادن فورتمبيرغ، وهي جامعة حكومية بحثية حققت سمعة جيدة من حيث كوادرها التدريسية إضافة إلى ارتفاع أعداد الأساتذة الذين كانوا طلاباً فيها..

في جامعة هايدلبرغ اثني عشر كلية ، وتقدم أكثر من 100 تخصص في برامج تدريسية لمرحلة البكالوريوس ومراحل الدراسات العليا وصولا إلى مرحلة ما بعد الدكتوراه، وعلى الرغم من أنها جامعة حكومية ولغة التدريس فيها هي اللغة الألمانية إلا أنها قدمت العديد من أبحاث الدراسات العليا باللغة الإنكليزية، والقليل من الأبحاث في الفرنسية.

 

لـ هايدلبرغ علاقات دولية قوية حيث أسست لـ 27  شراكة مؤسسية على المستوى الجامعي، واستطاعت الوصول إلى ترتيبات التبادل مع أكثر من 450 جامعة في مختلف أنحاء العالم. 

 

وتضم الجامعة أكثر من 12 كلية وهي : كلية العلوم السلوكية وعلوم الثقافة التجريبية، كلية الكيمياء وعلوم الأرض، كلية العلوم البيولوجية، كلية الحقوق، كلية الرياضيات وعلوم الحاسوب، كلية الطب في مانهايم، كلية الطب، كلية اللغات الحديثة، كلية الفيزياء والفلك، كلية الفلسفة والتاريخ، كلية اللاهوت.

 

فازت هايدلبرغ  بلقب “جامعة النخبة” سنة 2007 ، كما فازت سنة 2008 بجائزة أفضل رعاية للطلاب الأجانب على مستوى الجامعات الألمانية.

 

جامعة هومبولت في برلين

تلقب جامعة هومبولت  بـ ” أم الجامعات الحديثة” كما تلقب بجامعة المفكرين، تأسست عام 1810 وهي من أفضل جامعات ألمانيا، حيث احتلت  المرتبة 117  على مستوى جامعات العالم والمرتبة الرابعة على مستوى جامعات ألمانيا، والأولى في جامعات العاصمة.

 

تقع في العاصمة برلين، ارتبط اسمها بالكثير من الاختراعات في مجالات الفيزياء والعلوم الأخرى التي توصل إليها أساتذتها، بما فيهم ألبرت أينشتاين، كما أن للجامعة رابطة تضم ما لا يقل عن 55 من الحائزين على جائزة نوبل.

 

في جامعة هومبولت  تسع كليات، وتضم حوالي 32000 طالب، بينهم عدد كبير من الطلاب الدوليين، وتوفر برامج تعليمية في  189 اختصاص في المرحلة الجامعية إلى ما بعد الدكتوراه. 

 

وهذه الكليات هي : كلية الطب المشتركة بينها وبين جامعة برلين الحرة، كلية الحقوق، كلية علوم الحياة، كلية الرياضيات والعلوم الطبيعية، كلية الفلسفة بقسميها 1 و 2 ، كلية العلوم الإنسانية والاجتماعية وعلوم الرياضة، كلية الاقتصاد وإدارة الأعمال، كلية اللاهوت.

 

جامعة برلين الحرّة 

حازت جامعة برلين الحرّة على المركز 130 على مستوى العالم، و المركز الخامس في تصنيف الجامعات الألمانية.

هي جامعة حكومية تأسست سنة 1948 وتقع في العاصمة الألمانية برلين.

 

تعتمد جامعة برلين الحرّة، حرية البحث العلمي الأكاديمي بشكل أساسي ( كما يوحي اسمها)، إلا أن البعض يقول أن سبب تسميتها يعود إلى وقوعها في الجزء الحر من برلين أي الذي لم يكن خاضعا لسيطرة الاتحاد السوفييتي عندما تأسست الجامعة. 

 

تمتاز الجامعة بتفوق مدرسيها، إضافة إلى  دوراتها المتميزة في العلوم الاجتماعية والإنسانية، كما تمتاز بجودة التعليم وقوة المناهج  لاسيما في مجال العلوم الطبيعية، وفيها أحدث الأبحاث في مجال العلوم الطبيعية وعلوم الأرض وعلوم الكمبيوتر والرياضيات، ويوفر تواجد الجامعة في مدينة هادئة فرصة للحصول على جو مثالي لإجراء البحث العلمي والتركيز.

 

في الجامعة، الكثير من البرامج ضمن 12 كلية تعليمية، وهي: الأحياء والكيمياء والصيدلة، التاريخ والدراسات الثقافية، علوم الأرض، القانون، إدارة الأعمال والاقتصاد، التربية وعلم النفس، الفلسفة والعلوم الإنسانية، الرياضيات وعلوم الحاسوب، الفيزياء، العلوم السياسية والاجتماعية، الطب البشري، الطب البيطري.

والجدير ذكره أنه الجامعة مهتمة بالدراسات المرتبطة  بالشرق الأوسط  كالعلوم الإسلامية والآثار.

 

معهد كارلسروهر للتكنولوجيا

يحتل معهد كارلسروهر للتكنولوجيا المرتبة 131 على مستوى العالم، والمركز السادس ضمن قائمة أفضل جامعات ألمانيا.

يعتبر المعهد الحكومي الذي يضم أكثر من 24000 طالباً، واحداً من أكبر المؤسسات البحثية في ألمانيا، وهو واحد من الجامعات التقنية الرائدة في أوروبا.

 

تأسس معهد كارلسروه  للتكنولوجيا، المعروف بـ KIT، عام 2009 عندما ضمت جامعة  كارلسروه، مركز كارلسروه للبحوث إليها، لذا يعتبر صرح تعليمي حديث بالنسبة لباقي الجامعات الألمانية، وتقدم الجامعة العديد من المساهمات في مجالات الطاقة والمعلومات والتنقل، وتعتمد على البحث العلمي بشكل أساسي، وتمنح الطالب أساليب تقنية المعلومات وسبل البحث بشكل متميز.

 

في الجامعة إحدى عشرة كلية هي: الفيزياء، الكيمياء والبيولوجيا، الرياضيات، العلوم الإنسانية والاجتماعية، الهندسة المدنية والجيولوجيا والعلوم البيئية، هندسة معمارية، هندسة ميكانيكية، الهندسة الكيميائية وهندسة العمليات، الهندسة الكهربائية وتكنولوجيا المعلومات، الاقتصاد والإدارة ، علوم الكومبيوتر.

 

يعتبر المعهد من المراكز المتميزة في عدة  تخصصات منها الهندسة والعلوم الطبيعية، ويصنف بين أفضل 100 جامعة حسب استطلاعات رأي الشركات التي تعاملت مع خريجي المعهد، وحسب البحوث التي قدمها.

 

جامعة RWTH آخن

تحتل جامعة آخن  المرتبة 147، على مستوى العالم، والسابعة على مستوى ألمانيا،  وتمتاز أيضا بحسن سمعة المدرسين فيها ، هي جامعة حكومية بحثية تقع آخن، شمال الراين وستفاليا .

 

تأسست جامعة RWTH آخن عام 1870 وتعتبر من أهم جامعات ألمانيا، و تضم حوالي 45000 طالب، أكثر من 11000 منهم، طلاب دوليين من حوالي 120 بلد، وكثير منهم يدرسون المجالات الهندسية.

 

تقدم الجامعة الراينية الفستفالية 162 دورة دراسية، وهي أكبر جامعة تقنية في ألمانيا وواحدة  من أشهر جامعات أوروبا، وقد حصلت على درجة متقدمة  في استطلاعات آراء جهات التوظيف عن أداء الخريجين منها، حيث يحظى خريجو هذه الجامعة بعدد كبير من فرص العمل.

 

أما الكليات في هذه الجامعة فهي:  كلية الرياضيات وعلوم الحاسب وعلوم الطبيعة كلية الهندسة المدنية، كلية الهندسة الميكانيكية، كلية العمارة،  كلية الجيولوجيا وهندسة المواد، كلية الآداب والعلوم الإنسانية، كلية الهندسة الكهربائية وتكنولوجيا المعلومات، كلية الأعمال والاقتصاد، كلية الطب، كما تضم أكثر من 260 معهداً للبحوث والدراسات.

 

تحتل جامعة آخن الصدارة في مجالات التقنية الإلكترونية والعلوم والهندسة الاقتصادية. وحصلت على لقب “النخبة” في عامي 2007 و2019، وتقوم هذه الجامعة بعدد كبير من الأبحاث سنوياً. 

 

جامعة برلين التقنية 

تحتل تأتي جامعة برلين التقنية المرتبة الثامنة بين جامعات ألمانيا، والمرتبة 148 عالميًا، وتمتاز بسمعة أساتذتها الجيدة، وهي عضو في مجموعة TU9 المرموقة، التي تضم أبرز معاهد التكنولوجيا الألمانية.

تأسست جامعة برلين التقنية في عام 1770 وتضم حوالي 34500 طالب، و 100 دورة  تدريبية و40 معهدًا، هي جامعة حكومية وواحدة من أكبر الجامعات التقنية في ألمانيا، أما الكليات الموجودة في هذه الجامعة فهي:

 

العلوم الإنسانية والتربوية، علوم العمليات، الهندسة الكهربائية وعلوم الكمبيوتر ، الرياضيات والعلوم الطبيعية، الهندسة الميكانيكية وأنظمة النقل، الاقتصاد والإدارة، مدرسة التربية (SETUB)، تخطيط بيئة المبنى.

 

وتعتبر جامعة برلين التقنية Technische Universität Berlin من الجامعات “الأفضل سمعة لدى أصحاب العمل”، ما يعني أنه سيكون لخريجيها فرص مرتفعة في سوق العمل.

 وتشترك الجامعة مع جامعتي هومبولدت والجامعة الحرة ضمن مبادرة التفوق لجامعات برلين منذ عام 2019. 

 

 ومن الجدير ذكره أن جامعة برلين التقنية كانت قد افتتحت فرعاً في منتجع الجونة بمدينة الغردقة المصرية عام 2012.

 

جامعة التقنية في دريسدن

جامعة التقنية في دريسدن هي أكبر معهد للتعليم العالي في مدينة دريسدن ، وتعدّ من الجامعات الرائدة في مجال التكنولوجيا وتحتل المرتبة 173 في التصنيف العالمي، وهي جامعة حكومية بحثية ، وأحد أكبر جامعات ألمانيا. 

 

تقع جامعة التقنية في دريسدن  وسط مدينة دريسدن، و تضم أكثر من32000 طالب وطالبة، ويشكل الطلاب الأجانب  حوالي ثُمن عدد طلابها.

 

يعود تاريخ هذه الجامعة إلى ما يقارب 200 عام ، حيث تأسست سنة 1828، لذا فهي تعد من أقدم كليات التكنولوجيا في ألمانيا، يتلقى الطلاب في هذه الجامعة تعليمهم في العديد من الكليات وهي: كلية الرياضيات والعلوم الطبيعية، علوم الحاسب، كلية الهندسة المدنية، كلية العمارة، كلية الهندسة الكهربائية وتكنولوجيا المعلومات، كلية الهندسة الميكانيكية، كلية علوم النقل والمرور، كلية العلوم البيئية، كلية الأعمال والاقتصاد، كلية التربية، كلية الفلسفة، كلية الطب ، كلية اللغات والآداب والثقافة.

 

جامعة إبرهارد كارلس توبنغن

تأسست  جامعة إبرهارد كارلس توبنغن سنة 1477 وهي جامعة ألمانية حكومية تحتل المستوى 175 بين جامعات العالم، والتاسعة على مستوى ألمانيا.

تعتبر من أفضل الجامعات الأوروبية خاصة في مجال البحوث الأكاديمية، وتضم أكثر من 25000 طالب  يدرسون في حوالي 60 برنامج تدريسي، كثير منهم من الطلاب الأجانب ، وتقع هذه الجامعة في ولاية بادن فورتمبيرغ الألمانية.

 

يحصل طلاب جامعة إبرهارد كارلس توبنغن على فرصة للدراسة في جامعة  تهتم بالمعالم الثقافية للمدينة وتتميز بعدة اختصاصات بينها الطب، القانون، اللاهوت والأديان،  وأبرز الكليات التي يمكن الانتساب إليها في هذه الجامعة هي: اللاهوت البروتستانتي ، القانون، الاقتصاد وإدارة الأعمال، اللاهوت الكاثوليكي، الطب، الفلسفة ، التاريخ، العلوم الاجتماعية والسلوكية، اللغات ، العلوم الثقافية، الرياضيات والفيزياء، الأحياء، الكيمياء والصيدلة، علوم الأرض، علم النفس، وعلوم الكمبيوتر.

 

جامعة فرايبورغ

تعتبر جامعة فرايبورغ واحدة من أفضل جامعات ألمانيا، وهي تحتل المرتبة 175 على مستوى جامعات العالم، والعاشرة على مستوى جامعات ألمانيا.

جامعة فرايبورغ هي جامعة حكومية بحثية تقع في بادن فورتمبيرغ، تأسست سنة 1457، على يد أسرة هابسبورغ النمساوية، وهي من أقدم خمس جامعات في ألمانيا.

 

يدرس في الجامعة طلاب من أكثر من 120 دولة حول العالم ويشكل الطلاب الأجانب أكثر من 18 % من طلابها، وتتميز جامعة فرايبورغ بتدريس عدة اختصاصات منها، العلوم الإنسانية والاجتماعية والطبيعية، وهي مؤلفة من 11 كلية، هم : كلية الحقوق، كلية اللاهوت، كلية الطب، كلية الاقتصاد والعلوم السلوكية، كلية الفلسفة، كلية فقه اللغة، كلية الكيمياء والصيدلة وعلوم الأرض، كلية الأحياء، كلية الهندسة، كلية علوم الغابات والبيئة، كلية الرياضيات والفيزياء. 

 

وما يميز هذه الجامعة أنها تضم 32 شخص بين خرجين وباحثين وأعضاء هيئة تدريسية، ممن حصلوا لاحقاً على جائزة نوبل، كما تخرج منها عدد كبير من المشاهير بينهم كونرا أديناور، ماكس ويبر.

 

في ألمانيا المزيد من الجامعات التي قد تقصدها أيضاً ومنها : جامعة روبريشت كارلس هايدلبرغ، جامعة دريسدن للتكنولوجيا، جامعة توبينجن، جامعة جورج أوجست-جوتنجن، جامعة مونستر، جامعة زو كولن، جامعة يوهانس غوتنبرغ ماينز، جامعة لايبزيغ، جامعة فورتسبورغ، جامعة يينا، جامعة شتوتغارت، كريستيان ألبريشتس يونيفرسيت زو كيل، فريدريش ألكساندر يونيفرسيتات إيرلانجن نورنبير، عة دويسبورغ إيسن،جامعة روهر بوخوم، الجامعة التقنية دارمشتات، جامعة بريمن، جامعة هاينريش هاينه دوسلدورف، جامعة أولم، جامعة ريغنسبورغ، جامعة هانوفر، جامعة بيليفيلد، جامعة سارلاندس، جامعة بوتسدام، جامعة التقنية دورتموند، جامعة كونستانس، جامعة مارتن لوثر هالي فيتنبرغ، جامعة بايرويت، جامعة روستوك، جامعة التقنية كايزرسلاوترن، جامعة مانهايم، هانوفر، الجامعة التكنولوجية شيمنيتز، هوهنهايم..

 

تكاليف الدراسة في ألمانيا

إذا كنت تتقن اللغة الألمانية فعلم أنك من الممكن أن تحصل على تعليم مجاني تقريباً في واحدة من الجامعات الألمانية الحكومية، فالتعليم مجاني في الجامعات الحكومية هناك، بشرط أن يقدم الطالب  شهادة  B2 في اللغة الألمانية وأن يكون حاصلاً على  معدل تراكمي مرتفع .

 

باستثناء ولاية بادن فورتمبيرغ التي بدأت بفرض رسوم دراسية على الطلّاب الدوليين منذ عام 2017، وتتراوح هذه الرسوم بين 2000-3000 يورو للسنة الدراسية، وهذه الرسوم وهي محصورة بطلاب البكالوريوس والماجستير والدبلوم، أي أنها تستثني طلاب الدكتوراه.

و تبلغ تكلفة الدراسة في الجامعات الحكومية عموماً حوالي 380 يورو لطلاب الاتحاد الأوروبي بشكل خاص،  وحوالي 760 يورو  للطلاب من البلدان الأخرى، وهي عبارة عن رسوم رمزية تستفيد منها الجامعة فيما يخص الكافيتريات والملاعب وغيرها، إلا أن الطالب سيحصل مقابل هذه الرسوم على العديد من الميزات والخدمات.

 

و من أهم هذه الميّزات “بطاقة الطالب” والتي تعطي حاملها حق استخدام وسائل النقل العامة في المنطقة التي يسكنها مجاناً، ولمدة 6 أشهر تتجدد بشكل فصلي عند تسديده للرسوم الإدارية المفروضة .

في حال أردت أن تكمل دراستك في ألمانيا باللغة الإنجليزية، فلن يكون أمامك إلا الجامعات الخاصة والتي هي طبعا غير مجانية، حيث تفرض هذه الجامعات رسوماً سنوية تقدر بحوالي  3000-10000 يورو سنويّاً، ومن الممكن أن تصل إلى  32 ألف يورو أحياناً.

 

ولابد أن تعرف أن معظم الطلاب الألمان يدرسون في الجامعات الحكومية، حيث تقدر نسبة الألمان الذين يسجلون في الجامعات الخاصة بـ 5.5% من إجمالي الطلاب تقريباً.

تكاليف المعيشة في ألمانيا

تعتبر ألمانيا من الدول ذات التكاليف المعيشية المنخفضة مقارنة بباقي دول الاتحاد الأوروبي، ويشكل السكن الجزء الأكبر من النفقات التي تترتب على المقيم فيها، فأسعار المواد الغذائية هناك رخيصة نسبيا، وذلك بسبب كثرة المتاجر التي تتنافس على كسب الزبائن، ومنها “ألدي” و”ليدل” و”بلوس”.

 

وبمعدل وسطي تبلغ تكلفة الإقامة في ألمانيا شهريا حوالي 900 يورو، بما فيها السكن والطعام والمواصلات والملابس وغير ذلك, وقد تنخفض هذه التكلفة قليلا.

ولابد أن تعلم أنك لو استطعت تأمين سكن في السكن المخصص للطلاب ، فستختصر قسما كبيراً من تكاليف إقامتك.

 

إضافة إلى أنه بإمكانك اختيار واحدة من المدن التي تعتبر المعيشة فيها أرخص من المدن الرئيسية وهذا قد يساعدك أيضاً في الحد من نفقاتك، ومن هذه المدن : مدينة باساو، مدينة بيليفيلد، مدينة فرانكفورت،  مدينة هالي، مدينة كريفيلد، مدينة لايبزيغ، مدينة دريسدن، مدينة جينا، مدينة كايزرسلاوترن.

 

سكن الطلاب في ألمانيا 

أولاً عليك أن تعلم أن الجامعات الألمانية لا تخصص سكناً للطلاب، ومن هنا عليك البحث بشكل واسع عن سكن يناسبك من حيث الموقع والتكلفة.

فالمهمة الصعبة الأولى التي ستواجهك كطالب في ألمانيا هي تأمين سكن مناسب.. لا تقلق الموضوع لن يكون مستحيلا سنستعرض معك بعض الحلول الممكنة:

  • بعض الاتحادات الطلابية قد تساعدك  في ايجاد السكن المناسب لا تتردد في المحاولة.
  • من الممكن أن تبحث في الانترنت عن سكن.
  • حاول أن تستعين بأصدقاء لك في ألمانيا، ربما سيكون من الممكن لهم تأمين سكن مناسب لك.
  • اقصد المكاتب العقارية، قد تجد طلبك هناك.

 

واعلم أن أمامك ثلاث خيارات للسكن .. عليك أن تحدد ماذا يناسبك منها، وهي: 

1 – قاعات سكن الطلاب: تقدم هذه الخدمة بعض المؤسسات التعليمية والجامعات وتتراوح تكلفتها  بين 200 و250 يورو شهرياً.

ومن ميزاتها أنها رخيصة مقارنة بباقي الخيارات وستكون فرصة بالنسبة لك لتتعرف على مجموعة كبيرة من الطلاب من مختلف الدول.

كما أنها ستوفر عليك الوقت الذي ستقضيه بين مكان سكنك وجامعتك، فهي قريبة من مقر الجامعات.

مشكلة هذا النوع من السكن والتي قد تواجهك هي قلة الغرف المتاحة، لن يكون من السهل عليك الحصول على غرفة، لاسيما وأن بعضها يكون محجوز للأساتذة.. حاول.. قد تكون من نصيبك.

 

2 – السكن مع أحد العائلات الألمانية: لن يكون من الصعب أبداً أن تجد عائلة تشاركك منزلها مقابل أجر متفق عليه، ويتراوح غالباً بين 230 إلى 350 يورو شهرياً، وهو مبلغ معقول، وسيوفر لك هذا السكن فرصة لتتعلم الألمانية بشكل سريع، وتتعرف على ثقافة الألمان وتتأقلم معهم في وقت قصير، لكن لابد أن تعلم أنه سيكون عليك أن تتحمل نمط حياة الأسرة التي ستسكن معها، ربما ستختلف تماماً عن نمط حياتك، كما إنك ستفقد في حال اخترت هذا الخيار عنصر الخصوصية. 

 

3- الشقق المشتركة: وهي خيار مريح إلى حد ما، حيث اعتاد الطلاب الأجانب أن يسكنوا بشكل مشترك في شقة واحدة يتقاسمون أجرتها، وعادة ما تكون هذه الشقق مفروشة وجاهزة للسكن بشكل مباشر ، وتتراوح أجرتها بين 290 و320 يورو شهرياً، بما في ذلك أجور الخدمات، وفي هذا الخيار أيضاً من الممكن أن تبني صداقات وتقوي لغتك الألمانية، لكنه أيضاً سيحرمك من الخصوصية أو التمتع بالهدوء .

 

4- السكن الخاص وهو أغلى الخيارات أنفة الذكر، حيث تتراوح أجرة الشقة الخاصة بين 600 إلى 1400 يورو شهرياً، كما أنه سيكون عليك تأمين الأثاث للمنزل ودفع أجور الخدمات، بالمقابل ستتمتع بالخصوصية وتنعم بالهدوء.

 

 

إجراءات التقدم للجامعات في ألمانيا

هل اخترت الجامعة التي ترغب بالدراسة فيها، والبرنامج الدراسي المناسب لك؟

الآن عليك أن تطلع على كيفية التقدم إلى أحد الجامعات الألمانية وشروط ذلك:

 

تشترط الحكومة الألمانية على كل من يرغب في الدراسة في ألمانيا من الطلاب الأجانب, أن يمتلك 10.332 يورو في حسابه البنكي كحد أدنى وذلك لتمويل دراسته في السنة الأولى على الأقل، على اعتبار أن مصروفه الشهري سيكون حوالي  861 يورو شهرياً على الأقل.

 

وسيتمكن الطالب من سحب مبلغ شهري قدره 861 يورو من أمواله المودعة في البنك.

في البداية لابد أن تعلم ما هو الوقت المحدد لتقديم الأوراق حتى لا تتأخر في ذلك و تخسر فرصتك.

ثانياً عليك تحضير جميع أوراقك الثبوتية وأهمها شهاداتك العلمية المصدقة أصولاً، ونسخة مفصلة عن علاماتك باللغة الإنجليزية.

 

حضّر صورة عن جواز سفرك ساري المفعول وصوراً شخصية لك.

وثيقة بإتقانك اللغة التي ستدرس بها سواء كانت الإنجليزية أو الألمانية، أو إشعار بدفع مبلغ 700 يورو كرسوم  لتعلم اللغة في المستويين A1 + A2.

املئ نموذج الطلب الذي أعلنت عنه الجامعة التي تقصدها.

 

أخيراً عليك أن ترسل الأوراق المطلوبة إلى جامعتك إما بشكل مباشر أو أن تستعين بهيئة يوني والتي ستساعدك في ذلك.

كيف تحصل على تأشيرة دراسة في ألمانيا؟

الحصول على تأشيرة للدراسة في ألمانيا  تقسم إلى قسمين، حيث تختلف إذا كان الطالب قد حصل على قبول في أحد الجامعات أم لا .

في الحالة الأولى والتي يكون فيها الطالب قد حصل على القبول تسمى بالألمانية  Studentenvisum، ويسمح للطالب الذي يحصل عليها بالإقامة ثلاثة أشهر يقوم خلالها بالتقدم بطلب الحصول على تصريح إقامة من مكتب الهجرة.

 

أما بالنسبة للحالة الثانية أي إن لم يكن الطالب قد حصل على القبول الجامعي فيمكنه الحصول على تأشيرة بغرض الحصول على مقعد دراسي ويعرف هذا النوع باسم Studienbewerbervisum  وتتيح هذه التأشيرة أيضاً الإقامة ثلاثة أشهر، يزور خلالها الطالب الجامعات الألمانية ويبحث عن  مقعد دراسي في واحدة منها.

 

 ويمكن تمديد هذه الإقامة إلى 6 أشهر، وبعد الحصول على مقعد دراسي يراجع الطالب مكتب الهجرة للحصول على الإقامة.

 

أما بالنسبة للأوراق المطلوبة فهي:

  1.  طلب فيزا الدراسة .
  2. نسختين عن جواز السفر ساري المفعول.
  3. شهادة الميلاد
  4. شهادة زواج (لو كان متزوجاً)
  5. شهادة ميلاد للأطفال (لو كان لديه أطفال)

أهم المنح المقدمة في ألمانيا

لا تسمح للعائق المادي أن يقف بطريق حلمك في الدراسة بإحدى جامعات ألمانيا.. هناك الكثير من المنح بانتظارك.

تهتم ألمانيا باستقطاب الباحثين من كافة دول العالم لذا تسهل إمكانية الدراسة في جامعاتها لاسيما من حيث الرسوم، كما تنظر أيضاً في وضع الطلاب غير القادرين على تأمين تكاليف العيش فيها، وتستقبلهم في جامعاتها بمنح تغطي تكاليف إقامتهم، وهي من أكثر الدول التي تقدم المنح للطلاب الأجانب.

 

في ألمانيا العديد من الجهات التي تتبنى هذه المنح سواء تلك التي تقدم للطلاب الألمان ليدرسوا في الخارج أو للطلاب الأجانب الراغبين في الدراسة بألمانيا.

حاول أن تحصل على واحدة من تلك المنح فالفرص كثيرة..

أنواع المنح الدراسية المقدمة في ألمانيا: 

 منحة الداد 

تعتبر منحة الداد أو ما يسمى بمنحة هيئة التبادل الأكاديمي الألمانية من أشهر المنح التي تقدمها الحكومة الألمانية، حيث بدأت هذه المنحة عام 1925، وهي مستمرة حتى هذا العام.

 

تقدّم بشكل سنوي لما يزيد عن 100 ألف طالب وطالبة، من مختلف أنحاء العالم. ومن ميزات هذه المنحة أنها تقدم راتباً شهرياً وتغطي المصاريف الأكاديمية.

كما توفر للطالب تأمين صحي وبدل سفر وبدل الإقامة لأفراد الأسرة، إلى جانب دعم الإيجار الشهري.

 

منحة إيراسموس

تقدم منحة إيراسموس للطلاب من أوروبا، حيث تمولها المفوضية الأوربية، وتندرج ضمن برنامج التبادل الطلابي داخل أوروبا.

 كما تقدم للطلاب الأجانب الراغبين في القيام ببحوث في تخصصات أكاديمية مختلفة.

وتغطي هذه المنحة تكاليف المعيشة للطالب كاملة. 

 

منحة هاينريش بول

تقدم هذه المنحة للطلاب الأجانب وتعتبر من أهم المنح للدراسة في ألمانيا حيث تتكفل بنفقات المعيشة والدراسة، ولا يتوجب على الطالب إعادة المنحة بعد انتهاء دراسته.

ويفتح باب التسجيل على هذه المنحة مرتين سنويا، قبل بداية كل فصل دراسي، ومن الممكن للطالب أن يتقدم للحصول على هذه المنحة عبر الانترنت.

 

 منحة دويتشلاند

تعطي هذه المنحة للطلاب الأجانب  مبلغ 300 يورو شهريا، كما تعطي 150 يورو للطلاب الموهوبين، ويمكن التقدم لها عبر الانترنت، وهنا أيضاً لا يتوجب على الطالب إعادة مبلغ المنحة.

 

منح كورت هانس

وهي مجموعة من المنح مقدمة من قبل مؤسسة باير للطلاب الأجانب ممن يرغبون  في دراسة العلوم، حيث تتخصص هذه المنحة بمجالات العلوم فقط .

 

منح درد الخاصة بالأفارقة في جنوب الصحراء

وهي منحة خاصة للطلاب في جنوب الصحراء الإفريقية، وتغطي هذه المنحة تكاليف الدراسة والمعيشة، ويستطيع الطالب التقدم لها بتقديمه خطة البحث التي ينوي القيام بها أثناء الدراسة.

 

 إعفاءات مدرسة فرانكفورت

تمنح مدرسة فرانكفورت سنوياً عشرة إعفاءات من الرسوم الدراسية لطلاب الدكتوراه ممن يدرسون باللغة الإنجليزية، ضمن تخصصات مختلفة منها: المال والمحاسبة وإدارة الأعمال والرياضيات ، ويمكنك التقدم إلى هذه المنحة من خلال موقع الجامعة.

 

 برنامج زمالة فرياس كوفند

تقدم هذه المنحة للباحثين الدوليين وعليهم التقدم لها في فصل الصيف سنوياً، للتقديم على هذه المنحة زوروا موقع الجامعة.

 

منحة جامعة برلين 

تعتبر من أفضل المنح المقدمة هذا العام، وهي منحة ممولة بالكامل للطلاب الأجانب تمكنهم من دراسة الماجستير والبكالوريوس، خاصة من ينتمون لعائلات فقيرة ، ومن أهم ميزات هذه المنحة إنها تؤمن للطالب غرفة في شقق الطلاب في برلين، وتدفع له بدل غلاء المعيشة، و الرسوم الدراسية.

 

منحة مؤسسة كونراد أديناور 

تقدم مؤسسة كونراد أديناور (KAS) للدراسات العليا في ألمانيا، منحة دراسية للطلاب الدوليين، وهي محصورة بدراسة الماجستير والدكتوراه. 

تعتبر هذه المنحة ممولة بالكامل حيث تقدم لطالب الماجستير 850 يورو شهرياً و 1200 يورو لطالب الدكتوراه، كما تدفع الرسوم الدراسية والإقامة.

وتعد مؤسسة كونراد أديناور من أفضل المنح الدراسية الألمانية، حيث إنها إضافة لما سبق توفر الرعاية الصحية بما لا يزيد عن 120 يورو شهرياً، كما تقدم 276 يورو، كبدل عائلي..

 

منحة فريدريش إيبرت 

تتميز هذه المنحة بأنها متاحة لجميع جامعات ألمانيا، وهي ممولة بالكامل  حيث يتلقى من يحصل على هذه المنحة حوالي 744 يورو شهريًا.، إضافة إلى رسوم دراسية شهرية بقيمة 300 يورو.

وتوفر المنحة  التأمين الصحي بما لا يزيد عن  71 يورو والرعاية طويلة الأجل بما لا يزيد عن 15 يورو شهريا، إضافة إلى 155 يورو شهريا كبدل عائلي.

 

منحة جامعة مانهايم 

وهي منحة مخصصة للطلاب الراغبين في الحصول على البكالوريوس والماجستير في إدارة الأعمال والاقتصاد والعلوم الاجتماعية والقانون والعلوم الإنسانية والرياضيات والعديد من الاختصاصات الأخرى، وتعتبر هذه المنحة فرصة هامة حيث تعطي الطالب راتب شهري قدره 300 يورو، وتوفر له التأمين الصحي، بالإضافة إلى العديد من الامتيازات الأخرى.

اللغات المستخدمة في جامعات ألمانيا

يتحدث الألمان اللغة الألمانية القياسية وهي اللغة التي تبتعد قليلا عن لهجات المناطق الريفية والبعيدة ويستطيع التحدث بها 95% من الألمان، إلا أن في ألمانيا بعض اللغات الأخرى التي تتداولها عدة أقليات.

 

أما اللغات الأجنبية الأخرى التي يتقنها الألمان فهي الإنجليزية في المرتبة الأولى حيث يستطيع 45% من الألمان أن يتحدثون الانجليزية، إضافة إلى أن نسبة قليلة من السكان يستطيعون التحدث بالفرنسية والروسية.

 

اللغة الألمانية هي اللغة الرسمية المعتمدة في ألمانيا، أما بالنسبة للجامعات فالحكومية منها تعتمد الألمانية بشكل واسع و تشترطها في أغلب الأحيان، والخاصة تسمح غالباً باعتماد اللغة الإنجليزية في الدراسة.

إيجابيات وسلبيات الدراسة في ألمانيا

تعتبر الجامعات في ألمانيا من أهم الجامعات حول العالم والحصول على مقعد في أحدها سيكون فرصة رائعة للحصول على شهادة دولية معترف بها ولها قيمتها العلمية.

تعتمد الكثير من الجامعات في ألمانيا على البحث العلمي ما يعني أنه سيكون لديك فرصة لتطوير مهاراتك بشكل عملي والتخرج من الجامعة بخبرات مميزة، وبالتالي الحصول على فرصة عمل مميزة أينما اتجهت.

 

للجامعات الألمانية علاقات وثيقة مع الشركات ومن الممكن أن تؤمن لك فرصة عمل مميزة في البلد.

ستحصل كطالب على بطاقة خاصة (بطاقة طالب) تستطيع استخدامها للحصول على نقل مجاني في وسائط النقل العامة، كما الحصول على العديد من الميزات والتخفيضات الأخرى.

 

مجانية التعليم في ألمانيا، فرصة ذهبية بالنسبة للطلاب غير القادرين على تحمل نفقات الدراسة المرتفعة كما أن كثرة المنح سيكون فرصة رائعة لتغطية تكاليف الإقامة والمعيشة هناك.

تعتبر ألمانيا من البلدان التي تنخفض فيها تكلفة المعيشة مقارنة بباقي بلدان الاتحاد الأوروبي ما يعني أنك ستتمكن من تجاوز ضغط النفقات قليلا.

 

أما بالنسبة لسلبيات هذا البلد، فقد تكمن في صعوبة التأقلم مع طبيعة الشعب هناك، لكن لا تقلق لو تعرفت جيدا على ثقافتهم وعاداتهم ستتمكن من تجاوز الموضوع قليلا.

 

موضوع تأمين  السكن هو العقبة الأهم التي ستجدها في طريقك عند الإقامة في ألمانيا فأجور السكن فيها مرتفعة.

 

ثقافة الألمان .. وطبيعتهم

الشعب الألماني شعب جدي ومباشر، ولا يكثر من المجاملات، عليك أن تدرك هذه الحقيقة قبل أن تتوجه إلى ألمانيا، وأن لا تأخذ أي انتقاد يوجه إليك على محمل شخصي، فالألمان يعشقون الإصلاح وتصويب أي خطأ يصادفهم مهما كان صغيراً، وهم يقومون بذلك بطريقة ذكية.

 

فعلى الرغم من أن الكثير من الشعوب حول العالم تفضل التحدث بطريقة غير مباشرة عند الإشارة إلى خطأ ما، إلا أن الألمان لا يفضلون هذه الطريقة أبداً، ومن يجهل هذه المعلومة سيظن أن الألمان شعب غير مهذب في تعاطيه مع الآخرين.

 

الألمان يعشقون الشمس ويعتبرون اليوم المشمس من الأيام التي لا يجب تجاهلها فيحاولون القيام بنشاطات ترفيهية في مثل هذه الأيام.

 

بطاقة الائتمان..

عادة ما يكون الدفع في البلدان المتقدمة عبر بطاقة الائتمان كما في الولايات المتحدة وبريطانيا على سبيل المثال، إلا أن الموضوع في ألمانيا مختلف فعلى الرغم من تقدم البلد إلا أن الألمان يفضلون الدفع النقدي ويعتبرون أنه أفضل وأكثر لذة، لذا لا تحاول أن تعتمد على بطاقتك الائتمانية في شراء حاجاتك.

 

الطعام..

عندما تقيم في ألمانيا لن تشعر أن الطعام غير مناسب لك فالألمان يتشاركون مع الكثير من البلدان أطباقهم الرئيسية، الخبز مثلا، وهم لا يستطيعون الاستغناء عن الخبز على الإطلاق .

الكباب التركية، أو ما يسمى في ألمانيا “دونر كباب” تعد من الوجبات السريعة المفضلة في ألمانيا، وغالباً أنك ستعتاد على تناولها.

الشواء من الطقوس المفضلة عند الألمان كما عند العديد من الشعوب الأخرى ، والألمان يقيمون حفلات الشواء بشكل متكرر خاصة عندما يكون الطقس جميلا، وهم يشوون الأسماك واللحوم المتنوعة بينما لا يفضلون شوي الخضار.

ألمانيا هي “جنة النقانق” كما يسمونها، وكثير من الألمان يحبون تناول النقانق بشكل مستمر، وللنقانق في ألمانيا أكثر من 1500 نوع.

لا تتردد في الشرب من مياه الصنبور، فمياه الصنبور في ألمانيا نظيفة جداً وهي صالحة للشرب دائماً.

على الرغم من أن الشعب الألماني شعب جدي ومباشر جداً، إلا أنه يخصص الكثير من وقته للترفيه والتسلية، على سبيل المثال يتابع الألمان مباريات كرة القدم بكثرة وتعتبر كرة القدم بالنسبة لهم شيء مقدس، ربما تسطيع مشاركتهم حضور المباريات بشكل مباشر.

 

ألمانيا.. الموقع وأهم المعالم 

إذا كنت تريد أن تدرس في أحد جامعات ألمانيا عليك أن تتطلع على بعض المعلومات حول موقع هذا البلد وأهم مدنه..

تقع ألمانيا في وسط غرب أوروبا، وهي الدولة الأكثر سكاناً في أوروبا حيث يبلغ عدد سكانها 82 مليون نسمة.

 

وهي واحدة من أقوى دول الاتحاد الأوروبي، عاصمتها برلين، وتعتبر ثالث أكبر دولة من حيث عدد المهاجرين إليها.

برلين العاصمة هي أكبر مدنها ومقر السلطة فيها، كما تعد أيضاً أكبر مدن الاتحاد الأوروبي، أما نظام الحكم في هذه البلد فهو اتحادي فيدرالي، كما يتخذ شكل جمهوري برلماني ديمقراطي، وتقسم إلى 16 إقليما يتمتع كل إقليم بحكومة محلية مستقلة.

 

يحد ألمانيا من الشمال : بحر الشمال وبحر البلطيق والدنمارك، والنمسا وسويسرا جنوباً، ومن الشرق:  بولندا والتشيك وفرنسا ولوكسمبورغ  وهولندا، ومن الغرب بلجيكا.

تتساقط الأمطار في ألمانيا على مدار السنة، أغزر تلك الأمطار يكون في فصل الصيف، إلا أنها تعتبر ذات مناخ معتدل بالنسبة للدول الأوروبية.

 

تقسم البلاد إلى خمس ولايات، وهي بادن فورتمبيرغ، هسن، شمال الراين وستفاليا وساكسونيا، بافاريا.

وفيها عدد كبير من المدن يصل إلى 82 مدينة أهمها : برلين ، همبورغ، ميونخ، كولونيا، فرانكفورت، شتوتغارت، دوسلدورف، دورتموند، إسن، بريمن، دريسدن، لبسيا، هانوفر، نورنبيرغ، دويسبورغ، بوخوم، فوبرتال، بون، بيليفيلد، مانهايم.